Jump to content

يسري عبدالله

الأعضاء
  • Content Count

    83
  • Joined

  • Last visited

Everything posted by يسري عبدالله

  1. الأخ الكريم abdoho مصر لا تعتمد علي الرؤية الشرعية نهائياً إنما تعمل بالحساب الفلكي ولا تصدق اللجان الشرعية التي ترصد الأهلة إنما هم انفسهم أهل الحساب (لجنة التقويم) بعدها يقوموا بعمل تقرير يرفع لدار الإفتاء ، أنا جلست معهم وتناقشت حتي أنني حاورتهم في هلال رمضان 1424هـ يوم تقدمت مصر جميع الدول العربية بيوم وبدأت رمضان 1424هـ الأحد وكانت غرة رمضان الاثنين ( حسب الرؤية الشرعية وهلال اليوم الثاني) واقتنعوا بكلامي بعدم ثبوت رؤية هلال رمضان لو تذكر يومها أن الرؤية جت من سوهاج بلدي وكان مكث الهلال يومها 5 دقائق بعد الشمس بالحساب الفلكي بالله عليك هل يعقل رؤية هلال مكثه 5 دقائق؟ وكان موقع الرصد بمدينة الكوثر شرق سوهاج وما لاتعرفه عن بلدي أمامك بالأفق الغربي هضبة (جبل) مثل كل تضاريس مصر فالشمس تغيب والقمر يغيب خلف الجبل ويحتاج 10 دقائق علي الأقل حتي يختفي تحت الأفق كيف رؤي الهلال؟
  2. نعم تعتمد علي قياس غروب الهلال في اليوم الثاني فقط ويقاس من آذان العشاء ، لاحظ ان آذان العشاء مقياس فلكي ثابت ولكن توجد بعض المعايير الخاصة ولكنها بسيطة ليس مطلوب من الشخص العادي وبعينه المجردة - لأن حجم الهلال كبير باليوم الثاني- سوى قياس الغروب من آذان العشاء . فإذا وضعت يدك علي اليوم الثاني فلن تفلت منك بدايات الشهور ليوم القيامة ، وإذا ثبت لك من خلال رصد غروب الهلال بأن الشهر ناقصاً فتأكد بأن الهلال سيولد يوم التاسع والعشرين. الدراسة دقيقة جداً هذه الدراسة فعلاً قد حددت وقفة عرفة 1425هـ منذ مطلع ذي القعدة لأن هلال اليوم الثاني من ذي القعدة يحدد بداية ذي الحجة وبالتالي وقفة عرفة والبيان موجود علي صفحات الانترنت حتي هذه اللحظة ، يومها أقر الحساب الفلكي بعدم ميلاد الهلال وحددت المملكة الوقفة خطأ وبعدها ثبت للجميع ميلاد الهلال وتراجعت المملكة للموعد الذي حددته الدراسة. المسألة بسيطة جداً فالهلال لا يحتاج كل هذه الأمور المعقدة.
  3. موضوع رااائع ... اشكرك اخي الكريم علي طرحه فعلاً أيها الأخ الكريم لم تثبت رؤية هلال شوال 1430هـ شرعاً يوم السبت 19 سبتمبر 2009م لاستحالة رؤيته وذلك رأي علماء الفلك وكذلك ما اقره هلال اليوم الثاني. فهلال اليوم الثاني من كل شهر يحدد بدايات الشهور القمرية ونتيجة لرصد غروب الهلال في اليوم الثاني من شهر رمضان 1430هـ تبين اكتماله حيث غروب الهلال بمقدار ثلاثون دقيقة من آذان العشاء وهذا دلالة الشهر المكتمل ، وهنا أمر هاااام لابد من ذكره وهو ميلاد هلال شوال خلال فترة تعامد الشمس علي خط الاستواء وهو احد الأسباب الهامة في وجود جدل واختلاف واستحالة لرؤية الهلال. فكرة عن هلال اليوم الثاني راجع الرابط: http://www10.0zz0.com/2009/09/19/09/951513336.jpg
  4. فعلاً الجمعة هو العاشر من محرم كما ثبت من الرؤية وكما اثبته هلال اليوم الثاني من شهر ذو الحجة
  5. من خلال استطلاع هلال اليوم الثاني من شهر رمضان 1428 هـ ثبت أنه شهر مكتمل لذا فتحروا ليلة القدر في العشر الأواخر في الليالي الزوجية . لأنه بالأول كانت ليلة القدر تسبق ليلة الرؤية فكان من الصعب معرفة هل الشهر مكتمل أم ناقص؟ لأنها تكون معلقة لآخر لحظة. أما الآن وبالفكرة الحديثة وهي فكرة هلال اليوم الثاني والتي نستطيع من خلالها معرفة هوية الشهر من حيث الاكتمال أو النقصان وبذلك تكون ليلة الرؤية قد سبقت ليلة القدر لأنه: إذا كان الشهر ناقصاً كانت بالليالي الفردية وإذا كان الشهر مكتملاً كانت بالليالي الزوجية.
  6. يسري عبدالله

    شهر محرم-1429هـ

    يا استاذ سلمان رمضان لاحظ ارتفاع الهلال ليوم الخميس وغروبه بعد آذان العشاء بحوالي 25 دقيقة ممايدل أن الخميس هو اليوم الثاني من المحرم ، هذا هو الخطأ الذي تقع فيه الحساباات الفكية في الفترة الانتقالية للشمس فترة التعامد على المدارين أو خط الاستواء فالشهر القمري الواحد يقع مدة ثلاثة أو اربعة أعوام في منطقة التعامد الخاصة بالشمس ممايكون له تأثير على ميلاد الأهلة من حيث الرؤية العامة أو المتفاوتة ثم بعدها ينسلخ من هذه الفترة ويحل محله الشهر الذي يليه منذ سنوات كان يقع في هذه الفترة شهر ذو الحجة وتذكر الموقف المحرج الذي تعرضت له المملكة عام 1425هـ عندما أعلنت عدم ميلاد هلال ذي الحجة وتراجعت بعدها (ويمكنك أن تقيس على تقرير الحساب الفلكي لشهر ذو الحجة 1425هـ) وفترة تعامد الشمس هذه تحرم المنطقة العربية من الرؤية الشرعية لأن الهلال يغيب قبل الشمس بدقائق ويمكن رؤيته بمناطق عربية معينة أو مناطق اسلامية.
  7. فعلاً أخطأت دار الإفتاء ولكنها أخطأت للصواب لأول مرة دار الإفتاء المصرية تخالف الحسابات الفلكية وبخطئها هذا أصابت الله يديم عليها هذا الخطأ.
  8. يسري عبدالله

    شهر محرم-1429هـ

    هنا لابد أن نذكر تقرير هلال اليوم الثاني سواء اتفق أو اختلف: شهر ذي الحجة بدايته رسمياً الثلاثاء 11 ديسمبر 2007م ومن خلال رصد غروب الهلال في اليوم الثاني الاربعاء 12 ديسمبر 2007م نلاحظ غروب الهلال بقدار حوالي الساعة (60 دقيقة) من آذان العشاء وهذا دلالة الشهر الناقص أي ان شهر ذو الحجة لعام 1428هـ شهر ناقص 29 يوماً أي بدايته الثلاثاء 11 ديسمبر 2007م ونهايته الثلاثاء 8 يناير 2008م وهنا نأتي ليوم التاسع والعشرين من شهر ذي الحجة 1428هـ حيث ميلاد هلال شهر المحرم نلاحظ أن هلال الشهر الجديد هو أول هلال قمري بعد الفترة الانتقالية للشمس حيث تعامد الشمس على مدار الجدي يوم 21 ديسمبر وقلنا قبل ذلك أن لحظة ميلاد الهلال في هذه الفترة تكون (لحظة متفاوتة) وبذلك يكون الهلال ولد ويمكن رؤيته في مناطق عديدة رؤية شرعية في المناطق التي تتعامد أو تجاور مدار الجدي فلا يحكم من لم ير الهلال بعدم ميلاده مما يترتب عليه أن الاربعاء 9 يناير 2008م هو غرة شهر المحرم 1429هـ.
  9. نتيجة لرصد غروب الهلال في اليوم الثاني من شهر ذي القعدة 1428هـ الموافق 12 نوفمبر 2007م والذي يحدد بداية شهر ذي الحجة وبالتالي يحدد وقفة عرفة ، تبين أن شهر ذي القعدة شهر مكتمل حيث غروب الهلال بمقدار حوالي 15 ق من آذان العشاء لذا غرة شهر ذي الحجة ستوافق الثلاثاء 11 ديسمبر 2007م ووقفة عرفة ستوافق الاربعاء 19 ديسمبر 2007م خلاف ذلك سيكون تحديد خاطئ لوقفة عرفة مثلما حدث بالعام الماضي حيث تم تحديد الوقفة خطأ.
  10. وبالتضامن مع الحساب الفلكي أكدت دراسة هلال اليوم الثاني بأن شهر ذي القعدة 1428هـ شهر مكتمل أي عدم ثبوت رؤية هلال شهر ذي الحجة يوم التاسع والعشرين الموافق الأحد التاسع من شهر ديسمبر 2007م في أي مكان على سطح الكرة الأرضية.
  11. يسري عبدالله

    تحديد وقفة عرفة 1428هـ

    صدق كلامك يا حيدر الموسوي أحلااااااام وردية
  12. وقوف خاطئ بعرفه كما حدث بالعام الماضي
  13. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    هذا هو الحساب الذي أحدث الفرقة بين الشعوب الاسلامية. لاحظ تقرير الحساب الفلكي الخاص بهلال ذي الحجة 1425هـ .ولاحظ ميلاد الهلال في مناطق وعدم ميلاده في مناطق اخري.
  14. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    أشكر الأخ الزعيم والأخت amiramax أولاً: ورد في تقرير خاص بهذه الدراسة لعلماء الحساب الفلكي (وأنت تعرف أن مصر من رواد الحساب الفلكي) ورد فيه بالنص: أن الباحث اتخذ من هلال اليوم الثاني .... وهو ما لم يتطرق إليه أحد من الباحثين من قبل) معني ذلك أن الفكرة جديدة ولم يتم تداولها ولا يعلمها الفلكيين. وحتى إن كانت الفكرة بها دقائق وحساب فهذا ليس بأنها معتمدة على الحساب الفلكي. لا حظ أن الحساب الفلكي هو من أهم أحد الأسباب التي أحدثت فرقة في عملية الأهلة والسبب في ذلك أن الحساب يعتمد على الموقع وخطوط الطول والعرض. معنى ذلك بالحساب من الممكن أن يغرب القمر قبل الشمس في منطقة (اكتمال الشهر) ويغرب بعدها في منطقة أخرى (ميلاد الهلال) كل هذا يحدث في الفترة الانتقالية للشمس (التعامد). ولو أردتم أمثلة لدي الكثير. ثانياً:الحديث الشريف ( صوموا لرؤيته ...) أو (نحن أمة لا نكتب ولا نحسب ...) ليس دلالة على الحساب وإنما دلالة على وجود أسباب علمية تحجب الرؤية. والرسول الكريم لم يضع منهج الاستطلاع يوم التاسع والعشرين إنما عادة عربية قديمة والرسول لم يقرها ولكن لم يكن هناك بديلا لها ولو أقرها ما وضع الرخصة في الحديث الشريف ( صوموا لرؤيته ...) لأن أهم شيء نستخلصه من هذا الحديث هو الرخصة لماذا أعطانا الرسول رخصة الاتمام؟ إذا لابد أن هناك قصور في منهج استطلاع يوم التاسع والعشرين وهذا ما اثبته العلم الحديث( فترة تعامد الشمس). ولا تعط الرخص إلا بوجود عذر والمقولة الفقهية تقول: (تنتهي الرخص بزوال العذر) وأظن أن العذر قد زال فلا يجوز الاتمام. أما بخصوص ليلة القدر فهذا ليس كلامي اقرأوا الموضوع جيداً وليس معني انها تأتي في ليلة زوجية وفردية لنفس الشهر نتيجة خطأ الاستطلاع. فالشمس واحدة والقمر واحد والشهر واحد والليلة واحدة.
  15. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    السلام عليكم بالبداية: يا اخي الكريم أنت تتحدث مع رجل أنا رجل وليس سيدة. ثانياً: انت الذي تحدثت عن النكهة الدينية. ثالثاً:دراسة هلال اليوم الثاني بها أسرار كثيرة ولكن لا استطيع الإفصاح عنها وقد أكملت العام السابع من المتابعة والبحث ونجحت الفكرة تماماً. ولكن للأسف انت تعرف الأحقاد. فإذا ثبت لك وتيقنت من هلال اليوم الثاني بأن الشهر ناقصاً أي ميلاد الهلال يوم التاسع والعشرين فاعلم بأن الهلال حتماً سيولد في كل الدنيا وسيتم رؤيته الرؤية الشرعية وهذا في الحالة العامة لرؤية الهلال. أما في الحالة الخاصة للرؤية فلحظة ميلاد الهلال (متفاوتة) مرتبطة بتعامد الشمس على المدارين وخط الاستواء أي يراه كل من يجاور ويقع على المدار. أرجو أن تراجع جميع مشاركاتي ستأخذ فكرة وافية عن الدراسة.
  16. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    اتحداك ... بدراستي العلمية .. الفكرة البسيطة .. المنهج السماوي .. لقد سبق تحديت وأعلنت وقفة عرفة 1425هـ منذ بداية شهر ذو القعدة وأعلنت المملكة هلال ذوالحجة 1425هـ خطأ تممت الشهر وبالتالي أعلنت موعد الوقفة خطأ وفي آخر لحظة تراجعت المملكة للموعد الذي حددته دراستي. وإعلان الوقفة موجود حتى هذه اللحظة على الانترنت لو أحببت الاطلاع عليه. شخص عادي بدون أجهزة أو مناظير أو حساب فلكي وهو جالس في بيته يستطيع تحديد بدايات الشهور.وعلى فكرة هذه الدراسة تتفق تماماً مع الرؤية الشرعية. وللعلم عندما يتعارض استطلاع مصر مع هذه الدراسة أعلن خطأ مصر بدون مجاملة أو محاباة فلقد أخطأت مصر في بداية رمضان 1424هـ وأخطات في نهاية رمضان 1427هـ عدا ذلك فكله صحيح. رابط نشر الفكرة بالصحف المصرية: http://www.elakhbar.org.eg/issues/16986/0114.html
  17. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    يا أخي الكريم أنا صاحب دراسة علمية ولا أكتب هنا إلا ما تمليه على دراستي وليس لي علاقة أو تحيز للأهلة السياسية. وأظن أن تحديد وقفة عرفة لعام 1427هـ لتكون الجمعة قمة في النكهة الدينية.
  18. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    شهر رمضان لعام 1428هـ شرعياً وفلكياً شهر مكتمل ثلاثين يوماً وكان بمصر ثلاثين يوماً.
  19. يسري عبدالله

    تونس تعلن رؤية الهلال!!!!!

    فعلا لم يكن للهلال وجود يوم الجمعة وهذا أكبر دليل على أنه المتمم لشهر رمضان. يا إخوان لا تكابروا العيد السبت.
  20. يسري عبدالله

    تحروا ليلة القدر في الليالي الزوجية!!

    سر جديد من أسرار ليلة القدر ؟!! اختلف العلماء في تعيين ليلة القدر أي ليلة من ليالي العشر بناء على اختلاف الأدلة فيها ورجح بعض العلماء أنها تنتقل وليست في ليلة معينة كل عام ولعل الحكمة في إخفاء هذه الليلة هي أن يجتهد العباد في طلبها ويجدوا في العبادة كما أخفيت ساعة الجمعة وغيرها. أولاً: استطاع أحد الباحثين من تحديد ليلة القدر فهو حدد ليلة القدر بأنها تكون ليلة (الثلاثاء) في أحد الليالى الوترية في العشر الأواخر نشكر للباحث جهوده الطيبة وإليكم موقع الكتاب كاملاً: http://www.alargam.com/books/aljibreen/2.htm ثانياً: لديّ صديق يبحث في نفس الموضوع وأستطاع تحديد ليلة القدر في ليلة (الجمعة) في الليالي الوترية العشر الأواخر. وإن كنت أختلف مع الباحثين: ـ في عام 1423هـ كانت ليلة القدر في ليلة 25 رمضان أي حدثت ليلة السبت 25 رمضان 1423هـ الموافق 30 نوفمبر 2002م وكان هذا الشهر بدايته ونهايته صحيحة على مستوى العالم الإسلامي ولم يكن فيه اختلاف وكان شهراً ناقصاً. وما يؤكد ذلك قص علي أحد الأشخاص أن صديقه اتصل به في هذه الليلة وكان نائماً وقال له: ( قم هذه ليلة القدر) فسأله من أخبرك قال جاءني الرسول عليه الصلاة والسلام وأيقظني وقال: هذه ليلة القدر. وأكد نفس الكلام شخص ثان وثالث وجميعهم لم يتقابلوا ولا يعرف بعضهم الآخر أكدوا بأن ليلة القدر كانت ليلة السبت 25 رمضان 1423هـ. إذاً كيف تكون الثلاثاء أو الجمعة من كل عام. ـ في عام 1424هـ حدث خطأ في تحديد بداية شهر رمضان فقد أخطأت مصر في بدايته وأعلنت بدايته الأحد 26 أكتوبر 2003م وكان رسمياً بتحديد المملكة يوم الاثنين 27 أكتوبر 2003م وفي العشر الأواخر استطعت معرفة ليلة القدر من شواهد الليلة نفسها وكان ذلك قبل منتصف الليل وقررت قيام هذه الليلة وتعبت تعباً شديداً وكأني تعبت عندما عرفت سر هذه الليلة وبالرغم من ذلك قمتها وبصعوبة وكانت هذه الليلة هي ليلة السبت 27 رمضان 1424هـ بحساب المملكة الموافق 22 نوفمبر 2003م. وأنا لا أذكر هنا أنها تكون في ليلة السبت بل هي مصادفة شهر رمضان 1424هـ (شهر ناقص) بحساب المملكة. السر الجديد: إذا كان الشهر ناقصاً كانت بالليالي الفردية وإذا كان الشهر مكتملاً كانت بالليالي الزوجية. هلال اليوم الثاني من شهر رمضان هو الذي يحدد اكتمال أو نقصان الشهر وعليه فإن كان الشهر ناقصاً تكون ليلة القدر في الليالي الفردية لذا فتحروها في العشر الأواخر في الليالي الفردية . وإن كان الشهر مكتملاً تكون ليلة القدر في الليالي الزوجية لذا فتحروها في العشر الأواخر في الليالي الزوجية. لأنه بالأول كانت ليلة القدر تسبق ليلة الرؤية فكان من الصعب معرفة هل الشهر مكتمل أم ناقص؟ لأن هوية الشهر تكون معلقة لآخر لحظة. أما الآن وبالفكرة الحديثة وهي فكرة هلال اليوم الثاني والتي نستطيع من خلالها معرفة هوية الشهر من حيث الاكتمال أو النقصان وبذلك تكون ليلة الرؤية قد سبقت ليلة القدر. ومن خلال استطلاع هلال اليوم الثاني من شهر رمضان 1428 هـ ثبت أنه شهر مكتمل لذا فتحروا ليلة القدر في العشر الأواخر في الليالي الزوجية. الدليل: قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: " لكن الوتر يكون باعتبار الماضي فتطلب ليلة إحدى وعشرين وليلة ثلاث وعشرين وليلة خمس وعشرين وليلة سبع وعشرين وليلة تسع وعشرين ويكون باعتبار مابقي كما قال النبي عليه الصلاة والسلام: "لتاسعة تبقى لثالثة تبقى" فعلى هذا إن كان الشهر ثلاثين يكون ذلك ليالي الأشفاع وتكون الاثنتان والعشرين تاسعة تبقى وليلة أربع وعشرين سابعة تبقى وهكذا فسره أبو سعيد الخدري في الحديث الصحيح وهكذا قام النبي في الشهر وإذا كان الأمر هكذا فينبغي أن يتحراها المؤمن في العشر الأواخر جميعه". مشاهدة علامة ليلة القدر رمضان هذا العام عندما يكون شهر رمضان مكتمل وإذا تصادف وشاهد أحد علامة ليلة القدر في ليلة زوجية لا يجرؤ أن يذكر شواهده لعلامة هذه الليلة ولكن في هذا الشهر الكريم شاهد أهالي المملكة علامة ليلة القدر في ليلة زوجية: http://qasweb.org/qasforum/index.php?showtopic=7879 والله تعالي أعلى وأعلم
  21. أخطأ كل من أفطر يوم الجمعة عيد الفطر رسمياً السبت وتم استطلاع الهلال يوم الخميس بمصر عن طريق ثمان لجان على أعلى مستوى ولم تثبت رؤية الهلال فكيف تم رؤيته في بلدان شرق مصر (شهود الثقاة) ومايؤكد ذلك لو أن الجمعة غرة الشهر لأمكن رؤية الهلال بين المغرب والعشاء لعوام الناس في ذلك اليوم ولم ير. وقد أقر الحساب الفلكي وهلال اليوم الثاني عدم ثبوت الرؤية من يأتينا بصور الهلال المزعوم لحظة الميلاد!! بالنسبة للمملكة دائمة الخطأ في تقدير بدايات الشهر حتي وقفة عرفة 1427هـ كانت خطأ لم تكن الجمعة وهل نسيتم تحديد وقفة عرفة 1425هـ والتراجع. ولا ننكر أحياناً تخظئ مصر مثلما أخطأت في رمضان 1424هـ وتقدير عيد الفطر 1427هـ .أما بالنسبة للحديث الشريف (صوموا لرؤيته ...) مازلنا نفسر خطأ.
  22. أخطأ كل من أفطر يوم الجمعة عيد الفطر رسمياً السبت وتم استطلاع الهلال يوم الخميس بمصر عن طريق ثمان لجان على أعلى مستوى ولم تثبت رؤية الهلال فكيف تم رؤيته في بلدان شرق مصر (شهود الثقاة) ومايؤكد ذلك لو أن الجمعة غرة الشهر لأمكن رؤية الهلال بين المغرب والعشاء لعوام الناس في ذلك اليوم ولم ير. وقد أقر الحساب الفلكي وهلال اليوم الثاني عدم ثبوت الرؤية من يأتينا بصور الهلال المزعوم لحظة الميلاد!!
  23. خطأ التقويم الدائم وقد أخطأ كل من أفطر يوم الجمعة عيد الفطر رسمياً السبت وتم استطلاع الهلال يوم الخميس بمصر عن طريق ثمان لجان على أعلى مستوى ولم تثبت رؤية الهلال فكيف تم رؤيته في بلدان شرق مصر (شهود الثقاة) ومايؤكد ذلك لو أن الجمعة غرة الشهر لأمكن رؤية الهلال بين المغرب والعشاء لعوام الناس في ذلك اليوم ولم ير. وقد أقر الحساب الفلكي وهلال اليوم الثاني عدم ثبوت الرؤية من يأتينا بصور الهلال المزعوم لحظة الميلاد!!
  24. كم عدد الكواكب التي ذكرت في سورة يوسف؟ إذا طرح هذا التساؤل على أي شخص فسوف تكون إجابته وبدون تردد (أحد عشر) كوكباً ولكن هل هذه الإجابة صحيحة بالطبع لا .. لأنه أجاب من ظاهر الآية حيث رؤية سيدنا يوسف لأحد عشر كوكباً ولكنا نسينا أو تجاهلنا أهم كوكب في المجموعة الشمسية. الآية الكريمة: (إنِّى رَأَيْتُ أحَدَ عَشَرَ كَوْكَباً وَالْشَّمْسَ وَالْقمَرَ رَاًيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ)( يوسف-4) تدل على عدد إخوة يوسف عليه السلام وأبويه فمن أبوه في الرؤيا الشمس أم القمر ؟! ولا نتساءل على سبيل السخرية ولكن هذا التساؤل سوف يقودنا إلى تجانس دقيق جميع الآيات التي ذكر فيها القمر تدل على أنه مذكر والشمس مؤنثة ( فلَمَّا رَأى الْقَمَرَ بَاِزغَـاً) ( وَالْقَمَر إذَا اتَّسَقَ) ( فَلَمَّا رَأى الْشَّمْسَ بَاِزغَـةً) (إذَا الْشَّمْسُ كُـوِّرَت)( وَتَرَى الْشَّمْسَ إذَا طَلَعَـتْ) فهذا يدل على أن القمر مذكر والشمس مؤنثة إذا أبوه هو القمر وأمه هي الشمس ولكن يقال: أن الشمس مؤنث مجازى أي يمكن تأنيثه ويمكن تذكيره ولكن القمر مذكر صريح فالقرآن الكريم ذكر أن الشمس مؤنثة وهي ثابتة مستقرة في مكانها تدور في موقعها مثل المرأة مستقرة في بيتها ترعى أسرتها إذاً سيدنا يعقوب يمثل القمر في الرؤيا. والآية السادسة عشر من سورة يوسف تقول: " وَجَاءُواْ أَبَاهَُمْ عِشَاءً يَبْكُونَ " فإذا أشرق القمر في يوم الخامس عشر أي الشروق السادس عشر مع آذان العشاء فإن الشهر يكون ناقصاً أي أنه يتوافق مع دخول وقت العشاء فهذه الآية حملت نبأ فقدان يوسف عليه السلام حيث قدوم أبناء سيدنا يعقوب ناقصين وكذلك نبأ فقدان يوم من أيام الشهر العربي أي فقدان القمر ليوم من أيام دورته حول الأرض. ونذكر هنا أن عدد الكواكب التي ذكرها القراًن الكريم إثنا عشر كوكباً وليس إحدى عشر فسورة يوسف رقمها (12) فهي تدل على عدد أبناء سيدنا يعقوب عليه السلام حيث الرؤيا الشهيرة الخاصة وكذلك الرقم يدل على أن عدد الكواكب اثنا عشر كوكباً فسيدنا يوسف يمثل الكوكب الثاني عشر فهو يمثل أهم كوكب في المجموعة الشمسية فهو يمثل كوكب الأرض فأين كان موقع سيدنا يوسف في الرؤيا عندما سجدت له الكواكب الأحد عشر؟! هل كان في الهواء ؟! بل كان على الأرض أي أن الكواكب الإحدى عشر سجدت لسيدنا يوسف وهو على كوكب الأرض أي أنها سجدت له ولكوكب الأرض معاً إذاً عدد الكواكب إثنا عشر كوكباً.أنت تقف على صخرة وتشاهد أحد عشر صخرة أمامك فكم صخرة في الموقع؟ ما يؤكد مصداقية هذا الكلام في نهاية القصة الآية:" وَرَفَعَ أبَوَيِْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُواْ لَهُ سُجَّدَاً ". فدائماً يكون السجود من الأدنى إلى الأعلى ولكن هنا حدث العكس فكان السجود من المرتبة الأعلى متمثلة في الشمس والقمر لسيدنا يوسف الذي يمثل كوكب الأرض في المرتبة الأدنى وهو بين أخوته الذين خروا له سجداً يمثلون الكواكب الإحدى عشر وسيدنا يعقوب فقد ابناً من أبنائه والقمر فقد يوماً من أيام دورته حول الأرض وكأن القمر في دورته حول الأرض يبحث عن اليوم الذي فقده.
  25. أرجو أن تعقدي مقارنة بين آية الثماني حجج وآية (وَأْتُوا البُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا) ونري أي دليل قرآني أدق وأيهما فيه بساطة لتحديد بدايات الشهور. أقول: اتجاهي اتجاه ثالث لرؤية الهلال اتجاه يختلف مع الحساب الفلكي ويتفق مع الرؤية بل الرؤية نفسها مبنية عليه حتى أن منهجية استطلاع الأهلة يوم التاسع والعشرين بها قصور والدليل الرخصة بالحديث الشريف ولا تعط الرخص إلا بوجود عذر ومنهجية هلال اليوم الثاني سوف يؤكدها استطلاع يوم 29 ماترصده في اليوم الثاني سوف تجده آخر الشهر مع الوضع في الاعتبار اللحظة المتفاوتة لميلاد الهلال. فمثلاً في وقفة 1425هـ لم ير الهلال في المملكة ولا مصر وتم رصد الهلال بالرؤية الشرعية في نفس اليوم في مقديشيو ودار السلام أليست هذه العواصم إسلامية يؤخذ برؤيتها معنى ذلك ولد الهلال ولم يقر الحساب الفلكي هذا الميلاد وقد أكد هلال اليوم الثاني بأن الهلال سيولد وفعلا ولد وتراجعت المملكة في تحديد الوقفة. وليس أدل على ذلك من قوله تعالى: يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ البِرُّ بِأَن تَأْتُوا البُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ البِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُوا البُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ البقرة (189) وهذه الآية الكريمة هي الآيه الوحيدة في القرآن الكريم المذكور فيها لفظ الأهلة حيث أن النظرية الحديثة في علم استطلاع الأهلة تتمركز حول رصد غروب هلال اليوم الثاني من الشهر والذي يحدد بدايات الشهور القمرية وهذا في قوله تعالى: (وَأْتُوا البُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا) حيث تحث الآية الكريمة ( وَلَيْسَ البِرُّ بِأَن تَأْتُوا البُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ البِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُوا البُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا ) على إتيان الشهور من بداياتها في الاستطلاع لتحديد بدايات الشهور القمرية وليس من نهايتها (ظُهُورِهَا) أي يوم التاسع والعشرين.ماترصده في اليوم الثاني سوف تجده آخر الشهر مهما حدث.
×