Jump to content

Recommended Posts

بسم الله الرحمن الرحيم

 

hh7net_12858539621.png العاب

 

رصد تلسكوب شاندرا نجما أحمر عملاقا لدى التهامه أحد النجوم أو الكواكب التابعة له.

وحسب وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، فإن النجم «بي بي بيسكيوم» في برج الحوت ابتلع أخيرا نجما مجاورا أو كوكبا كبيرا. وأكدت أن هناك قرصا عملاقا من الغبار لايزال يشهد على ما تبقى من الجرم السماوي الذي تم ابتلاعه.

ويساوي نجم «بي بي بيسكوم» الأحمر الذي يبعد عنا نحو ألف سنة ضوئية حجم شمسنا في شكلها العجوز.

ورصدت التلسكوبات العادية الغبار الهائل وأشعة هائلة من الغازات تعرف بـ«غيت» والتي تبرز من أعلى الغبار الكوني وأسفله، أما النجم نفسه فلم يظهر بسبب طبقة الغبار السميكة، ولم يتم رصده إلا باستخدام الأشعة السينية التي يعمل بها تلسكوب شاندرا.

وتعتبر أقراص الغبار والأشعة الغازية علامات تقليدية على شموس شابة تكونت لتوها من أقراص غازية وغبارية. غير أن نجم «بي بي بيسكوم» يبعد عن أي منطقة لنشأة النجوم كما يحتوي غلافه الجوي على القليل جدا من الليثيوم، بالإضافة إلى أن قوة جاذبيته على سطحه ضعيفة للغاية.

 

تحياتي

وشكرا

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!

Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.

Sign In Now
Sign in to follow this  

×